الرئيسية » أرشيف الوسم : تاريخ × صورة

أرشيف الوسم : تاريخ × صورة

حكاية أول استعداد من محمد علي للحرب ضد الأتراك

محمد علي يتفقد دار السفن

كتب – وسيم عفيفي اعتمد  محمد علي اذن تأييد زعماء الشعب له في المقاومة وأخذ يحرض رؤساء الجند على العصيان والمعارضة في رحيله، وقد صادف هذا التحريض هوى في نفوسهم لأنهم خشوا اذا هو ارتحل عن مصر أن تسقط رواتبهم المتأخرة وكانت تبلغ نحو عشرين ألف كيس، فاتفق واياهم على ان يقاوم الأمر الصادر له من الاستانة اذا اعطوه موثقا ...

أكمل القراءة »

قصة معركة النجيلة بين محمد علي و الألفي

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي أنفذ محمد علي باشا الى الرحمانية جزءا من جيشه لمحاربة محمد بك الالفي والاتراك فوصل هذا الجيش في اواخر يوليه سنة 1806 الى الرحمانية، وكان يقود حاميتها طبوز اوغلي (كتخدابيك) وطاهر باشا ابن اخت محمد علي باشا، فلما أقبلت النجدة استظهر بها القائدان وخرجا من الرحمانية، ولما علم الالفي بهذه الحركة اعتزم مواجهة قوات محمد علي، ...

أكمل القراءة »

سياسة محمد علي تجاه المماليك مع حصار دمنهور

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي تذرع الباشا محمد علي من جهة اخرى بالدهاء والحيلة بازاء المماليك، فاخذ يعمل على فصم عراهم مستخدما التنافس القديم بين زعمائهم. كان محمد علي يعلم بان الالفي بك مكروه من بقية رؤساء المماليك كالبرديسي وابراهيم باك وعثمان بك حسن وانهم ينقمون منه انفراده بالاتصال بالانجليز وكتمانه عنهم اسرار مفاوضاته واياهم، وقد بادر الالفي الى الرحيل عن الفيوم ...

أكمل القراءة »

كيف نجح محمد علي في مقاومة أول فرمان لعزله

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي استوثق  محمد علي من معاضدة السيد عمر مكرم، ومن ثم عزم على مقاومة ارادة الباب العالي، وأخذ يتأهب للحرب والقتال، واتفق هو والسيد عمر على أن يجتمع العلماء ويكتبوا محضرا في شكل التماس بالاعتراض على عزل محمد علي والاحتجاج على تولية موسى باشا ورجوع السلطة للمماليك. ومضمون هذا الاعتراض ان الامراء (المماليك) قد عرضوا على السدة ...

أكمل القراءة »

قصة حصار دمنهور في بدايات حكم محمد علي

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي اعتزم محمد بك الألفي عندما وصلت الكتيبة التركية إلى الاسكندرية لعزل محمد علي ان يستقر في دمنهور ليتخذها مركزا يجمع فيه قواته ويدير خططه، وكان يظن ان اهلها لا يخالفون له أمرا بعد وصول الوالي الجديد، فأعلنهم بقدوم العمارة التركية ووصلو فرمان يقلده حكم مصر، وطلب اليهم تسليم المدينة ونزولهم على حكمه، لكن الاهالي رفضوا التسليم، ...

أكمل القراءة »

حكاية الأسطول الأنجلو ـ عثماني لعزل محمد علي

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي لأجل أن تحقق الحكومة التركية ما اعتزمت عليه سنة 1806 م من عزل محمد علي انفذت عمارةبحرية بقيادة صالح باشا قبودان العمارة العثمانية ليتم النقل والتغيير دون ان تحدث مقاومة او تنهض معارضة، فأقلعت العمارة العثمانية ليتم النقل والتغيير دون ان تحدث مقاومة أو تنهض معارضة، فأقلعت العمارة تقل الوالي الجديد موسى باشا، وكان الألفي قد ...

أكمل القراءة »

حكاية خطة “ألفي ـ إنجلترا” لعزل محمد علي

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي وفق تأريخ الرافعي ، لم يكن محمد علي مرضيا عنه لا من الحكومة التركية ولا من الانجليز، ولئن أخفقت مناورة سنة 1805 وبقى على عرشه فان ذلك لم يمنع الانجليز من ان يسعوا سعيا حثيثا في تحقيق سياستهم التي ترمي الى اقصائه عن مصر واحلال المماليك مكانه. وقد ساعد انجلترا على تجديد سعيها لدى الباب العالي ...

أكمل القراءة »

أول حرب بين المماليك و محمد علي في بداية حكمه

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي كما في عصر محمد علي للرافعي فقد كان المماليك حتى أوائل سنة 1806 أصحاب النفوذ والحكم في الصعيد، إذ كان محمد بك الألفي يحتل الفيوم، وسليمان بك ومعه ثلاثة من أتباعه البكوات يرابطون بجنودهم شمالي أسيوط، وعثمان بك حسن يرابط في مديرية أسنا، وابراهيم بك الكبير وعثمان بك البرديسي وأتباعها يحتلون شاطئ النيل بين أسيوط والمنيا، ...

أكمل القراءة »

كيف قام “محمد علي” بتحرير الجيزة من المماليك

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي انتهز محمد علي فرصة هذه الهزيمة التي تلقاها الممالية فاستولى على الجيزة (سبتمبر سنة 1805) وكانت لم تزل إلى ذلك في ايدي المماليك، وظهر عليهم وعلى سلحدار خورشيد باشا، واضطره إلى التسليم والتخلي عن جنده وذخائره واللحاق بمولاه خورشيد باشا في الإسكندرية. من الواجب أن نبادر فنقول أن السيد عمر مكرم الذي كان على رأس تلك ...

أكمل القراءة »

قصة أول محاولة انقلاب ضد “محمد علي”

محمد علي

كتب – وسيم عفيفي دبر المماليك الهجوم على القاهرة في عصر محمد علي ليستولوا عنوة على زمام الحكم، وبادروا إلى انفاذ هذا الهجوم في شهر أغسطس سنة 1805،ولما يمض شهران على تولية محمد علي باشا، وربما كان قصدهم من هذا التعجيل أن يضربوا ضربتهم قبل رحيل قبطان باشا عن مصر ليشهد بعينه قوة المماليك وشدة بأسهم، فينحاز إلى جانبهم ويولي ...

أكمل القراءة »