الرئيسية » شخصيات تاريخية » “بن عطاء الله السكندري” قطب الصوفية وصاحب الحكم العطائية

“بن عطاء الله السكندري” قطب الصوفية وصاحب الحكم العطائية

كتب – وسيم عفيفي
بن عطاء الله السكندري قطب العارفين، وترجمان الواصلين ومرشد السالكين رضي الله عنه وأرضاه.
تاج الدين سيدي أبو الفضل أحمد بن محمد بن عبد الكريم بن عبد الرحمن بن عبد الله بن أحمد بن عيسى بن الحسين بن عطاء الله الجذامي نسباً المالكي مذهباً الإسكندري (الإسكندراني) داراً، القرافي مزاراً، الصوفي حقيقة، الشاذلي طريقة، أعجوبة زمانه، ونخبة عصره وأوانه، الجامع لأنواع العلوم من تفسير وحديث وفقه وتصوف ونحو وأصول وغير ذلك
ولد بمدينة الإسكندرية حيث تقيم أسرته، وحيث كان جده يشتغل بالتدريس، وكان مولده ما بين سنتى 658هـ ، و 679 هـ، هكذا ذكرت المراجع.
تتلمذ على أشهر فقهاء الإسكندرية فى ذلك العصر، ومنه الفقيه ناصر الدين المنير الجذامى الإسكندرانى.
وأخذ العهد من الإمام والولى سيدى القطب الجليل أبو العباس المرسى الذى قال عنه سيدى أبو الحسن الشاذلى
مصنفاته:
التنوير فى إسقاط التدبير.
الحكم العطائية .
لطائف المنن.
تاج العروس فى تهذيب النفوس.
مفتاح الفلاح.
القصد المجرد فى الإسم المفرد.
وغير ذلك مما حاز تقدير العلماء والمحققين.
ومن كلامه فى الحكم:
( من علامة الاعتماد على العمل، نقصان الرجاء عند وجود الزلل).
( لا تترك الذكر لعدم حضورك مع الله فيه، لأن غفلتك عن وجود ذكره أشد من غفلتك فى وجود ذكره، فعسى أن يرفعك من ذكر مع وجود غفلة إلى ذكر مع وجود يقظة، ومن ذكر مع وجود يقظة إلى ذكر مع وجود حضور، ومن ذكر مع وجود حضور إلى ذكر مع وجود غيبة عما سوى المذكور، وما ذلك على الله بعزيز).
معصية أورثت ذلاً واحتقاراً، خير من طاعة أورثت عزاً واستكباراً).
توفي رضي الله عنه كهلا بالمدرسة المنصورية بالقاهرة سنة 709 هجرية ودفن بمقبرة المقطم بسفح الجبل بزاويته التي كان يتعبد فيها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*