الرئيسية » رموز وشخصيات » قصة أول 3 طياريين مصريين بدأ بهم سلاح القوات الجوية

قصة أول 3 طياريين مصريين بدأ بهم سلاح القوات الجوية

كتب – وسيم عفيفي
عند الكلام عن القوات الجوية ، تكمن الغرابية في البداية التاريخية لهذا السلاح ، ففي عام 1928 ، وجه البرلمان المصري طلبا للحكومة المصرية بضرورة إنشاء سلاح طيران لمصر ، فأعلنت وزارة الحربية “الدفاع الآن” عن حاجتها لقيام متطوعين مصريين لسلاح الطيران
ووقتها تقدم 200 ضابط مصري ، خضعوا لاختبارات طبية دقيقة وشديدة ولم ينجح من الـ 200 سوى ثلاثة هم عبد المنعم ميجاويتي، أحمد عبد الرازق، وفؤاد عبد الحميد حجاج.

تم إرسال الثلاثة للتعلم في مدرسة الطيران الملكية البريطانية والمقامة وقتها في أبو صوير قرب قناة السويس وذلك لتدريبهم على الطيران ، وعقب التخرج توجهوا إلى بريطانيا للتدريب المتخصص.

وفي الثلاثين من نوفمبر قرر الملك فؤاد الأول إنشاء سلاح الجو المصري تحت اسم “القوات الجوية للجيش المصري” ووقتها قامت شركة دي هافلاند البريطانية في 30 سبتمبر بعقد توريد 10 طائرات دي إتش – 60 تايجر موث.
في 23 مايو 1932 أقلعت 5 طائرات تايجر موث مصرية من أصل عشرة من قاعدة هاتفيلد الجوية شمال لندن ، حلق الطيارون المصريون الثلاثة، واثنان بريطانيان بالطائرات وهبطوا في قاعدة ألماظة الجوية شمال شرق القاهرة في يوم 2 يونيو وسط احتفال شعبي كبير بحضور الملك وكانت تلك هي بداية سلاح الجو المصري الذي كان يُشكل جزءًا غير مستقل من الجيش المصري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*